jueves, 5 de marzo de 2015

غورباتشوف: أمريكا تفسر الحادث على هواها

ميخائيل غورباتشوف



أدلى ميخائيل غورباتشوف برأيه في مقتل السياسي المعارض بوريس نيمتسوف
تقف الأسباب السياسية وراء جريمة قتل السياسي المعارض الروسي بوريس نيمتسوف، في نظر ميخائيل غورباتشوف رئيس الاتحاد السوفيتي السابق
وقال غورباتشوف في رد له على سؤال وجهته له صحيفة "كومسومولسكايا برافدا": "إنها فعلة سياسية واستفزازية تستهدف إثارة رد فعل المجتمع وإثارة النقمة… وتشويه صورة السلطة. وقد بدأت أمريكا تفسر هذا الحادث على هواها"
وعما إذا كانت لهذه الجريمة صلة بالأزمة في أوكرانيا، أجاب غورباتشوف: "لا أريد التخمين. لكن رفيقته كانت أوكرانية. ولم يُطلق الرصاص عليها وهو ما يثير الانتباه"
ورجح غورباتشوف "أن نعرف كل الحقيقة بعد 15 عاما"
وقُتل بوريس نيمتسوف الذي تولى مناصب رفيعة المستوى في الحكومة الروسية في وقت سابق، ثم تحوّل للمعارضة، بالرصاص الذي أطلقه قاتل مجهول أو قتلة، في ليل 27-28 فبراير/ شباط، في مكان قريب من قصر الكرملين مقر السلطة العليا الروسية